يدوعس

حالة بوش النفسية زفت … على ما يبدوا

يظهر لي ان الرئيس الأمريكي لم ينعم بليلة هانئه بعد الحذاء الصاروخي
 
فقد غلبت عليه الكوابيس من الحذاء المنحوس
مما اضطرة الى عدم ابقاء احذيه في غرفة النوم لأنها قد تتحرك نحوه
 
هذا و قد
أثار حذاء معلق في احد الطرق
حفيظة الرئيس بوش و الوفد المرافق له
 
 
فيما اعتبرة البعض إشارة الى قدائف من الأحذيه قد تلقى على الموكب
و البعض الآخر اعتبر المرور اسفل ذلك الحذاء يشكل خطر على سلامة الموكب الرسمي
 
 
و اصبح منظر الأحذيه المعلقة يعتبر تهديد للحظور الأمريكي في اي دولة
 

 
و قد عبر بذلك المواطنون في البلدان الغاضبه
على الولايات المتحدة
 بوضع الأحذيه على الأشجار
 
هذا و قد تصاعدت الأصوات المناديه بإتخاذ
إجرآت احترازيه تفاديا لمثل الحادثه التي القي فيها الحذاء على الرئيس
 
و من المقترحات
ربط احذية الصحفيين و المصورين مع بعض
ليصعب خلعها بسرعة
 
 
 

و  تقرر ادخال كل مسؤل امريكي الى دورة
 في فن الإنخفاض و الإرتفاع و المَيَلان يمين و يسار
لتفاديا ما قد يلقى عليهم
 
 

كذلك تقرر الزام الجميع بدخول المؤتمر الصحفي بدون جزم
 

 

 
رغم الروائح المتوقعه من الجوارب
إلا انها على قلب الأمريكان زي العسل
 
 
و سيتطور الموضوع الى منع الخواتم والأقلام و ربطات العنق
و النظارات و الساعات و المايكرفونات و الكاميرات و الكمبيوترات
و في النهايه تقرر الغاء جميع المؤتمرات الصحفيه
 

 
 
كلّه من الجزمة

2 تعليقان

Subscribe to comments with RSS.

  1. عبد الله الشهراني said, on 2009/10/15 at 7:38 ص

    جميل هذا التعليق !
    يقول في وداعه : خرجت مرفوع الرأس فضحكت في نفسي ! وتذكرت جراح الأمة فتألمت …
    ــــــــــــــــــــــ
    بارك الله في صاحب الحذاء الأغلى في العالم !

  2. يدوعس said, on 2009/11/15 at 10:07 ص

    عبد الله الشهراني
    اي رأس مرفوع ذلك؟
    وصمة ستبقى معه ما حيا
    عشت


أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: